أخبار محلية

الحوثيون يتنقلون بين المحافظات بـ«مصفحات» الأمم المتحدة

للتخفي وتحاشي ضربات طيران التحالف..

مع تزايد الضربات الجوية الموجعة من قبل التحالف على الحديدة وصنعاء وبعض الجبهات التي أوجعت المليشيا الحوثية ودمرت معسكراتها ومنصات الصواريخ والطائرات المسيّرة، لا تزال فرق الأمم المتحدة تؤمن تنقلات قيادات حوثية في سيارات عليها شعارات الأمم المتحدة.
وتفيد المعلومات أن الحوثيين يتحاشون ضربات طيران التحالف من خلال سيارات مصفحة تحمل شعار الأمم المتحدة، في خطوة تؤكد إصرار الأمم المتحدة على التواطؤ مع المليشيات التي ترفض مبادرات السلام ودعوات الحوار لإيجاد حلول مناسبة للأزمة اليمنية، التي يسعى النظام الإيراني إلى إطالة أمدها.
وتضاف عملية تأمين تنقلات القيادات الحوثية من قبل فرق الأمم المتحدة في الداخل اليمني إلى نقل هذه السيارات معدات وذخائر من موقع إلى آخر، وتواطؤها مع قيادات حوثية في عملية بيع المساعدات في الأسواق وعليها شعار منظمات تابعة للأمم المتحدة، وهو ما أثار استهجان الشعب اليمني والمراقبين المحايدين.
وطالب عدد من سكان المحافظات اليمنية التي لا تزال تحت سيطرة الحوثيين الأمم المتحدة بضرورة الوقوف على الحياد والاسهام في تخفيف معاناة المواطن اليمني، بدلا من تقديم المساعدات للمليشيا أمام مرأى الفقراء والمعدمين الذين ذهبت مساعداتهم لجيوب القيادات الحوثية وأسرهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى