أخبار التعليم

ملتقى روؤساء الأقسام العلمية بجازان يوصي بحوكمة الاقسام

أوصى ملتقى رؤساء الأقسام العلمية بجامعة جازان «مسار 3» بأهمية قيام القسم العلمي بدوره في تحفيز أعضاء هيئة التدريس على ضرورة القيام بدورهم في الجانب الأكاديمي والجانب البحثي والتطوير والجودة، وإكساب الطلبة مهارات القرن الحادي والعشرين في رؤية المملكة 2030 لتأهيلهم لسوق العمل، والسعي لتطوير ملف الأداء الأكاديمي لعضو هيئة التدريس، وتعميم دليل المقررات ذات الشعب المتعددة، وحوكمة الأقسام العلمية من خلال المواءمة مع استراتيجية جامعة جازان، والعمل على إكساب أعضاء هيئة التدريس المهارات الأكاديمية والقيادية.

جاء ذلك في ملتقى رؤساء الأقسام العلمية الذي انطلق، أمس، بمسرح كلية علوم الحاسب وتقنية المعلومات تحت عنوان «حوكمة أداء القسم العلمي» برعاية رئيس الجامعة الدكتور مرعي القحطاني، الذي أكد في مداخلته أهمية قيام القسم العلمي بالموازنة بين أهدافه التعليمية والمعرفية والمهارية والبحثية والمجتمعية، إضافة إلى هدفه في دعم ريادة الأعمال، مبينًا أن القسم يعد المحور الرئيسي في العملية التعليمية بالجامعة فكثير من القرارات التي تصدرها إدارة الجامعة يتم اتخاذها بناء على ما تقره مجالس الأقسام من قرارات؛ فرؤساء الأقسام هم المحور الأساسي لتفعيل أهداف الجامعة، مشيرًا إلى دور القسم في دعم وارتقاء البحث العلمي بالجامعة وتشجيع أعضاء هيئة التدريس على نشر أبحاثهم على المستوى المحلي والإقليمي والعالمي وإلزامهم بذلك، مضيفا أن من مهام القسم الأساسية تقييم أعضاء هيئة التدريس واعتماد العدالة والشفافية في هذه المهمة، موضحًا ضرورة اختيار رؤساء الأقسام بعناية كبيرة لتحمل مهام رئاسة القسم.

من جانبه أوضح وكيل الجامعة للشؤون الأكاديمية المشرف على الملتقى الدكتور حسن إسحاق، أن ملتقى مسار في دورته الثالثة يسعى إلى الرقي بالعملية التعليمية وضمان جودتها والعمل على تطوير نموذج ملف الأداء الأكاديمي لعضو هيئة التدريس المعمول به حاليًا بحيث يتضمن كافة المهام المستجدة، مؤكدًا أن رئيس القسم يُعد المسؤول الأول عن تطوير القسم إداريًا وأكاديميًا وبحثيًا وإسهامًا في خدمة المجتمع، ووضع معايير لقياس الأداء وحوكمته.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى