أخبار إقتصادية

وزير الطاقة: بيان المملكة كان واضحا بخصوص عدم تحملها مسؤولية أمن الإمدادات

قال وزير الطاقة الأمير عبدالعزيز بن سلمان، اليوم الثلاثاء، إن المنطقة تواجه مخاطر متعددة، مشيرًا إلى أن بيان المملكة الأسبوع الماضي كان واضحًا بشأن عدم تحملها مسؤولية أمن الإمدادات.

وأضاف وزير الطاقة، خلال كلمته بجلسة حوارية بعنوان “هل العالم مستعد لمرحلة مابعد البترول”، في القمة العالمية للحكومات، أنه يتم العمل بشكل جماعي لضمان أمن الطاقة ودول الخليج نفذت المطلوب منها، وعلى الدول الأخرى الوفاء بتعهداتها لضمان أمن الطاقة.

وشدد الأمير عبدالعزيز بن سلمان، على أن تأثر أمن الإمدادات سيؤثر على الاقتصاد العالمي.

وأضاف، أن الناس يركزون على القضايا الإقليمية دون النظر بشكل شامل إلى التأثير العالمي.

وأوضح وزير الطاقة أن “روسيا تنتج نحو 10 ملايين برميل نفط يوميا، ما يشكل قرابة 10% من الاستهلاك العالمي، وهي مساهمة كبيرة”.

وقال الأمير عبدالعزيز بن سلمان، إنه يعتقد أنه لولا “أوبك+” لما كنا نحتفل بسوق مستدامة للطاقة على الرغم من التقلبات الحالية، وإن الأمر كان ليكون أسوأ. وتابع: “بالنسبة لأوبك+ فالجميع ينحون السياسة جانبا، وإنه إذا لم نقم بهذا فلن نستطيع التعامل مع الكثير من الدول المختلفة في أوقات”.

وبيّن وزير الطاقة، أن السبب في استمرار أوبك وأوبك+ هو أن تلك المسائل تتم مناقشتها وفق نهج يشهد تركيزا أكثر بكثير على المسائل العامة الجيدة بعيدا عن السياسة.

وأشار إلى أنه لا يمكن الالتفات إلى تغير المناخ بدون النظر إلى أمن الطاقة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى