أخبار دولية

بالفيديو.. وزير الشؤون الإسلامية: الإندونيسيون معجبون بالقيادة السعودية ويؤكدون أن ما يمس المملكة يمس كل الإندونيسيين

في تصريح صحفي لدى مغادرته مطار سوكارنو هاتا الدولي في ختام زيارته لإندونيسيا

أكد معالي وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد الشيخ الدكتور عبداللطيف بن عبدالعزيز آل الشيخ، أن هناك أعمال مشتركة بين وزارة الشؤون الإسلامية في المملكة العربية السعودية ونظيرتها الإندونيسية ستتبلور قريبا وفق ما يحقق الرسالة والأهداف التي تنشدها القيادات من نشر مبادئ الوسطية والاعتدال والتصدي للغلو والتطرف وتعزيز ثقافة الحوار والتسامح.

جاء ذلك في تصريح صحفي لدى مغادرته مطار سوكارنو هاتا الدولي بالعاصمة جاكرتا، حيث كان في وداعه وزير الشؤون الدينية الإندونيسي السيد ياقوت خليل قوماس، وسفير خادم الحرمين الشريفين لدى جمهورية إندونيسيا الأستاذ عصام بن أحمد الثقفي، وكبار المسؤولين في وزارة الشؤون الدينية وعدد من قيادات الجمعيات الإسلامية.
وقدم معالي الدكتور عبداللطيف آل الشيخ شكره لإندونيسيا قيادة وشعبا؛ على حفاوة الترحيب، مؤكدا أن الشعب الإندونيسي لطيف وطيب جدا ومحب ومقدر للمملكة وقيادتها الرشيدة المتمثلة بخادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين، وهم يثمنون المواقف التاريخية والخدمات التي تقدمها المملكة لكل من يأتي للحج والعمرة والزيارة.
وأشار معاليه إلى التقدير والثناء الذي يكنه الإندونيسيين لخادم الحرمين الشريفين وسمو ولي العهد.. مؤيدين سياستهما وحكمتهما وحزمهما، مؤكدا أنهم معجبون جدا بالقيادة السعودية ويتمنون لها كل الخير والدوام والتوفيق والسداد، وأيضا يكررون دائما أن ما يمس المملكة أو يمس الشعب السعودي يمس إندونيسيا شعبا وحكومة وهذا يأتي من أناسٍ يقرون بالأخوة الإسلامية.
وفي ختام تصريحه، جدد معالي وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد التأكيد على أن رسالة المملكة واللواء الذي تحمله هو خدمة الإسلام، ونشر الوسطية والاعتدال، والتشرف بخدمة قاصدي بيت الله الحرام والتفاني بحمايتهما، سائلا الله أن يديم على المملكة وإندونيسيا الأمن والأمان، والتقدم والرقي، وأن يحفظهما من كل سوء ومكروه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى