أخبار دولية

بحضور أكثر من 100 شخصية إسلامية على رأسهم المفتي العام رئيس المشيخة في كوسوفا .

ضمن برنامج خادم الحرمين الشريفين مأدبة إفطار

أقامت وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد ضمن برنامج خادم الحرمين الشريفين لتفطير الصائمين في كوسوفو، اليوم مأدبة إفطار بحضور المفتي العام رئيس المشيخة الإسلامية في كوسوفا الشيخ نعيم ترنافا إضافة إلى أكثر من 100 شخصية إسلامية من الأكاديميين وعمداء الكليات في ثانوية علاء الدين الشرعية، أكبر مدرسة إسلامية في جمهورية كوسوفا بالعاصمة برتشينا .

وألقى المفتي العام ورئيس المشيخة الإسلامية في كوسوفا الشيخ نعيم ترنافا، خلال المأدبة كلمةً شكر فيها خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين على مواقفهما المشرفة والمستمرة تجاه إخوانهم مسلمي كوسوفا، مؤكداً أن السعودية وقفت مع الشعب الكوسوفي في ظروفها الصعبة خاصة بعد الحرب، فكانت السند والمعين في تجاوز تداعياتها، واليوم تواصل عطاءاتها لبلاده.
وتوجه “ ترنافا” بالشكر لوزارة الشؤون الإسلامية على دعمها وتعاونها مع المشيخة، في تنفيذ عدد من البرامج التي تساهم في مساعدة مسلمي كوسوفا ، مؤكدا أنها مستمرة عبر عدد من الأجهزة الحكومية ومنها مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية .
وختم سماحة المفتي كلمته بالدعاء لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، وولي عهده الأمين سمو الأمير محمد بن سلمان – يحفظهما الله – سائلاً الله تعالى أن يجزي قيادة المملكة على ما تقدمه من أعمال خيّرة لخدمة مسلمي بلاده والتخفيف من معاناتهم مع ارتفاع الأسعار وفي ظل الظروف المعيشية الصعبة التي تعيشها العديد من دول العالم ومن بينها كوسوفا.

جدير بالذكر أن هذه المأدبة تأتي تمت بعد توزيع السلال الرمضانية ضمن برنامج هدية خادم الحرمين الشريفين لتفطير الصائمين، الذي تشرف عليه وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد وينفذ في 94 دولة حول العالم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى