أخبار محلية

أمانة الشرقية: 1757 جولة في الرقابة والنظافة والصحة العامة ورفع أكثر من 36 ألف م3 من مخلفات الأنقاض خلال 3 أسابيع

كشفت أمانة المنطقة الشرقية عن جهودها خلال الثلاثة أسابيع الماضية من شهر رمضان المبارك للعام ١٤٤٣هـ، وذلك من خلال تفعيل خطتها لشهر رمضان المبارك في حاضرة الدمام، والتي تهدف الى تكثيف وتعزيز حملاتها الرقابية والتفتيشية، وتشديد الرقابة والمتابعة لكافة الخدمات بالشوارع والطرق والأحياء، ومواقع إفطار الصائم، وأعمال النظافة العامة بالأسواق والواجهة البحرية، ورفع وتيرة الجولات الرقابية لحصر مواقع التشوه البصري وتقييم مواقع الباعة المتجولين، ومشاركة الجهات ذات العلاقة في مكافحة التستر التجاري، بجانب تعزيز أعمال الزراعة والمسطحات الخضراء في الواجهات البحرية والمتنزهات والحدائق، وتوفير سبل الراحة والإمكانات والخدمات للمواطنين والمقيمين والزوار، لكافة الأنشطة والمبادرات التطوعية والخدمات المختلفة.

وأوضح وكيل الأمين للخدمات الأستاذ محمود بن حسن الرتوعي، أن الأعمال الرقابية للإدارة العامة لشؤون الأسواق خلال نفس الفترة، سجلت (٣٨١) جولة ميدانية، تم خلالها زيارة (٨٨١) منشأة تجارية المستهدفة، وتمكنت من رفع (٧) أطنان من متروكات الباعة الجائلين المخالفين، وضبط (١١) مخالف من البائعين المخالفين، بعدد من المواقع التي رصدتها الفرق الرقابية.

وقال أن الإدارة العامة للنظافة بالأمانة، قامت بتنظيف ما مساحته (365.453،٣ ) م2، من الحدائق العامة، ورفع ( 013. 36 ) م3من مخلفات الأنقاض، وتنظيف ( 294.893) م2 من الشوارع والميادين، بالإضافة إلى صيانة وتطهير( 9.051) حاوية، وتنظيف وصيانة عدد 96 من دورات المياه العامة، كما تمت إزالة عدد (248) السيارات المهملة والتالفة، وتنفيذ (٢٥٩ ) جولة رقابية، تم خلالها تسجيل ٩٣ مخالفه، ورفع (١٣١.٢٨٩) طن من كمية النفايات التي تم استقبالها وردمها بالمدفن المخصص لذلك.

فيما قامت الإدارة العامة لصحة البيئة بأعمال مكافحة آفات الصحة العامة، وشملت تنفيذ ١١١٧جولة، واستخدمت ١٤ كجم من المطهرات في عمليات المكافحة، و ١٨٤.٨كجم من ا لمبيدات الصلبة، و ١٧٥٣.٩ لتر من المبيدات السائلة.

وأبان بأن الادارة العامة للمشاركة المجتمعية بالأمانة نظمت العديد من المبادرات التطوعية في شهر رمضان المبارك، لما يمثله التطوع من أهمية كبيرة في تعزيز مسيرة التنمية المستدامة، حيث تم خلال الثلاثة أسابيع الماضية، طرح أكثر من ٣٠ فرصة تطوعية شارك فيها ٥٠٠ متطوع ومتطوعة، تمثلت في توزيع وجبات سحور لعمال النظافة، بالشراكة مع البنك الأهلي السعودي، وكذلك في تنظيم مهرجان أيام سوق الحب على مدى عشر أيام، وكذلك تنظيم المواقف ومساندة رجال الأمن في المهرجان، وكذلك مبادرة “فنون التراث” تزامناً مع اليوم العالمي للفن، شارك عشر فنانين في لوح فنية تمثل الموروث الشعبي في شهر رمضان، بالإضافة إلى استمرار أعمال (برنامج إماطة) الذي يهدف الى التوعوية بأهمية النظافة والمحافظة على البيئة وإبراز اهمية إعادة التدوير ونشر ثقافة المسئولية الاجتماعية للمحافظة على البيئة ونظافة المرافق العامة وزرع أهمية قيمة النظافة وحسن المظهر العام للمدن .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى